أحمد وزينب رجعوا تاني.. لعبة «بايخة» لحصد المشاهدات والأموال

خدعة كبيرة كشفت أن الثنائي المتهم بالاستغلال والاستفزاز لم يتعلما الدرس وأن الاعتذار والاعتزال لم يكن إلا وسيلة جديدة لحصد مزيد من المشاهدات وأموال أكثر
١٢ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:٠٦ م
اليوتيوبر أحمد حسن وزينب
اليوتيوبر أحمد حسن وزينب
من عرض رضيعته للخطر بحثا عن مشاهدات تدر عليه أموالا يستطيع أن يفعل أي شيء من أجل نفس الهدف حتى إذا خدع متابعيه وملايين المواطنين. هذ ما ينطبق على اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب، وفيديوهاتهما المستفزة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تكشف أدق تفاصيل حياتهما، إلى حد تصوير لحظات ولادة طفلتهما، ثم تصوير الطفلة بعد أيام في أوضاع خطيرة وسط جدل شعبي كبير وبلاغات للنائب العام ضدهما، وصولا إلى الفيديو الأخير الذي أثار جدلا وهجوما كبيرا عليهما؛ ليعلنا اعتزال السوشيال ميديا نهائيا، لكن الأمر لم يكن إلا خدعة كبيرة لحصد مزيد من المشاهدات وتحقيق مكاسب أكبر من الأزمات.
اعتذار واعتزال قبل ساعات، نشر اليوتيوبر "أحمد حسن" وزوجته "زينب" مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يعتذران للشعب المصري على ما بدر منهما خلال الأيام الماضية، ويعلنان اعتزالهما السوشيال ميديًا نهائيًّا بعد أن تعرضا لهجوم شديد من قبل رواد مواقع التواصل على خلفية اتهامهما باستغلال طفلتهما الرضيعة،